Home  /   إقليمي  /   "أعتذر على إزعاجك أنا البابا فرنسيس": مخابرة تصدم أنطونيو!

"أعتذر على إزعاجك أنا البابا فرنسيس": مخابرة تصدم أنطونيو!
1603311136298487Epope

نشر موقع Aleteia مقالاً يعتبر فيه أن ميل البابا فرنسيس للاتصال بأشخاص بشكل مفاجئ أصبح أمراً أسطورياً، و قد عاد البابا إلى هذا مؤخراً ليفاجئ إكليريكياً إيطالياً مريضاً، فكان اتصالاً ليعده بالصلاة لأجله و يشجعه على عدم فقدان الأمل.

أجرى البابا اتصاله مع أنطونيو إسبوزيتو وذلك وفقاً للصحيفة الإقليمية الإيطالية “غازيتا ديل ميزوجيورنو”. و أفاد التقرير عن أن إسبوزيتو أجاب على هاتفه و صدم لسماعه صوت البابا.

وأكد إسبيزيتو إن البابا قال له:”مرحباً أنطونيو، مساء الخير. أعتذر على إزعاجك، أنا البابا فرنسيس. كيف حالك؟”.

و كالعادة في مثل هذه الحالات، ظن أنطونيو أن الاتصال كان خدعة. لكنه أدرك بسرعة أن عدداً قليلاً من الناس كان لديهم رقم البابا فرنسيس، هذا بالإضافة إلى الصوت المألوف، مؤكداً أن المتصل هو البابا.

اسبيزيتو يبلغ من العمر 22 عاماً يدرس الكهنوت لأبرشية كونفرسانو- مونوبولي، و يرتاد معهد اللاهوت البابوي الإقليمي في مدينة مالفيتا الإيطالية. و هو في السنة الأخيرة الآن، و قد ارتسم شماساً بالفعل، و يحارب الآن مرضاً مجهولاً.

و وفقاً لإسبيزيتو فقد علم البابا بمرضه بعد ذهاب اسبيزيتو إلى صيدلية الفاتيكان في أوائل شهر آذار لشراء الدواء اللازم لعلاجه. وصل خبر مرض أحد الإكليريكيين إلى البابا بطريقة ما، وقرر أن يتصل به ليعبر عن دعمه له.

وفي حديثه قال البابا له: ”أعرف أنك إكليريكي جيد، ملتزم بدراستك و تحارب هذا المرض”.

“ما أريد قوله لك هو أن تبقي رأسك مرفوعاً، فالرب معك دائماً و سأرفع صلاتي لأجلك دائماً”.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *